وأضاف اليوم الأربعاء: "روسيا في الشهر الـ15 من ما أعتقدت أنها ستكون حرب لمدة ثلاثة أيام".

وألمح باور، إلى أن روسيا في حالة تذبذب لأن أوكرانيا أظهرت مرونة فورية، وبراعة تكتيكية بدعم من 50 دولة حول العالم.

وجاءت تصريحات باور، في بداية اجتماع لمسؤولي الدفاع بدول الناتو، حيث يناقشون الخطط الدفاعية الإقليمية الجديدة.

وتم تطوير هذه الخطط للدفاع بصورة أفضل عن أراضي الحلف في حال تعرضها لهجوم من روسيا أو جماعات إرهابية،وتوقع زيادة استعداد القوات.

وقال الأمين العام للناتو ينس ستولتنبرج، اليوم، إنه يتوقع أن يدعم رؤساء الدول والحكومات الخطط الجديدة خلال قمة مقررة في يوليو المقبل، بالإضافة إلى الموافقة على التوسع في إنتاج معدات الدفاع.

Advertisement