قالت هانا ماليار نائبة وزير الدفاع الأوكراني، إن روسيا تصعد الموقف في محيط محطة زابوريجيا للطاقة النووية وقد تلجأ إلى أعمال "إرهابية" من أجل قلب مجرى الحرب لصالحها.

وأضافت المسؤولة الأوكرانية أن كل السيناريوهات من عمليات التخويف من خلال الأعمال الإرهابية الى ارتكابها المباشر -يمثل بالنسبة للاتحاد الروسي أداة لتحقيق أهداف عسكرية.

https://t.me/annamaliar/911

هذا ودعت في ذات السياق المواطنين الأوكرانيين الى الهدوء والثقة في المصادر الرسمية حصريا مع اتخاذ التوصيات التي أعلنتها مختلف الهيئات الأوكرانية ذات الصلة.

Advertisement

هذا وامتلأ الفضاء الإعلامي بالتقارير حول احتمال قيام الروس بعمل إرهابي في محطة الطاقة النووية زابوريجيا النووية التي تسيطر عليها روسيا.

وفي يونيو، قال الرئيس فولوديمير زيلينسكي إن الروس كانوا يستعدون لهجوم إرهابي على المحطة مع إطلاق الإشعاع.

من جانبه ذكر رئيس جهاز الاستخبارات العسكرية الأوكرانية كيريلو بودانوف أن الروس قاموا بالإضافة إلى ذلك بتلغيم بركة التبريد في المحطة.

في الوقت نفسه، اتهمت روسيا أمس أوكرانيا بالتخطيط المزعوم "لضرب محطة الطاقة النووية في زابوريجيا بمساعدة الطائرات بدون طيار والصواريخ.