انتقد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الثلاثاء، موقف الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي (ناتو) بشأن انضمام بلاده إلى الحلف، معتبرا أن "عدم اليقين بشأن حصول أوكرانيا على عضوية الناتو يشجع روسيا على الاستمرار في إرهابها".

وقال فولوديمير زيلينسكي: «نحن نقدر حلفائنا. نحن نقدر أمننا المشترك. ونحن دائما نقدر المحادثة المفتوحة".

وأضاف: «سيتم تمثيل أوكرانيا في قمة الناتو في فيلنيوس. لأنه أمر يتعلق بالاحترام، لكن أوكرانيا تستحق الاحترام أيضا. الآن في الطريق إلى فيلنيوس، تلقينا إشارات مفادها أنه تتم مناقشة صيغة معينة دون أوكرانيا».

Advertisement

وتابع الرئيس الأوكراني: «أود أن أؤكد أن هذه الصياغة تتعلق بدعوة للانضمام إلى عضوية الناتو، وليس حول عضوية أوكرانيا».

وأكد: «إنه أمر غير مسبوق وسخيف عندما لا يتم تحديد إطار زمني لا للدعوة ولا لعضوية أوكرانيا، بينما في نفس الوقت تمت إضافة صياغة غامضة حول الشروط، حتى بالنسبة لدعوة أوكرانيا».

واعتبر زيلينسكي أن ما يحدث إشارة على "عدم وجود استعداد لدعوة أوكرانيا إلى الناتو، أو جعلها عضوا في الحلف".

وأضاف: «هذا يعني أن هناك فرصة سانحة للمساومة على عضوية أوكرانيا في الناتو في المفاوضات مع روسيا. وبالنسبة لروسيا، هذا يعني الحافز لمواصلة إرهابها. عدم اليقين ضعف، و سأناقش هذا علانية في القمة».

Advertisement