وذكر المتحدث أن التقدم تم في جنوب أوروزخين، وهي قرية في منطقة دونيتسك أعلن الأوكرانيون أنهم استعادوها منذ 27 يوليو تموز وتقع على مئة كيلومتر من مدينة دونيتسك الخاضعة تحت السيطرة الروسية.  وتتواصل في الآن نفسه معارك عنيفة في منطقة خاركيف بشمال شرق البلاد وحول قرية في الشرق قريبة من باخموت التي سيطر عليها الروس منذ مايو أيار الماضي.  

كما أعلن الجيش الأوكراني الخميس في تصريحات بثها التلفزيون الرسمي أن قواته حققت المزيد من المكاسب في الهجوم  المضاد على القوات الروسية عند الجبهة الجنوبية الشرقية، وذلك بعد يوم من إعلان تحرير قرية كانت تمثل نقطة قوة لروسيا.

Advertisement

وقال المتحدث العسكري أندريه كوفاليوف في تصريحات بثها التلفزيون الوطني لم تتضمن الكثير من التفاصيل "في اتجاه جنوبي أوروزخينن حققت القوات الاوكرانية نجاحا". 

وأوضح الجيش بأن القوات الأوكرانية أحرزت تقدما إلى الجنوب من أوروزخين، وهي قرية في منطقة دونيتسك قالت كييف أمس الأربعاء إنها استعادت السيطرة عليها في الوقت الذي تحاول فيه بناء زخم لتقدمها جنوبا في المناطق المحتلة باتجاه بحر آزوف.

وأوروزخين أول قرية تعلن كييف استعادتها منذ 27 يوليو تموز وتقع على بعد 100 كيلومتر تقريبا غربي مدينة دونيتسك التي تسيطر عليها روسيا. 

استمرار القتال العنيف في منطقة خاركيف بشمال شرق البلاد

Advertisement

وقال كوفاليوف إن هناك قتالا عنيفا في منطقة خاركيف بشمال شرق البلاد وحول قرية في الشرق ليست بعيدة عن باخموت، المدينة التي احتلتها القوات الروسية في مايو أيار بعد صراع مميت استمر لأشهر.

وتابع "نفذ العدو عمليات هجومية فاشلة في منطقة سينكيفكا في منطقة خاركيف وبودانيفكا في دونيتسك. تدور معارك عنيفة هناك".

وأضاف "في اتجاه باخموت تواصل القوات الدفاعية الأوكرانية تنفيذ عمليات هجومية جنوبي باخموت".

وقال جنرال أوكراني أمس الأربعاء إن روسيا تشن هجوما باتجاه كوبيانسك، وهي بلدة في منطقة خاركيف، لكن كوفاليوف قال إن قوات بلاده تتصدى لذلك الهجوم وكذلك للهجمات الروسية على شمالي باخموت وبالقرب من بلدة ليمان.