استبعدت أوكرانيا أن تتمكن من استخدام طائرات إف-16 أميركية الصنع خلال فصلي الخريف والشتاء المقبلين، كما قالت إنها تكثف إنتاج الطائرات المسيرة بشكل كبير.

وقال المتحدث باسم القوات الجوية الأوكرانية يوري إهنات -في تصريحات بثتها وسائل إعلام أوكرانية- "من الواضح بالفعل أننا لن نتمكن من الدفاع عن أوكرانيا باستخدام مقاتلات إف-16 خلال فصلي الخريف والشتاء المقبلين".

وأضاف إهنات "كانت لدينا آمال كبيرة بأن تصبح هذه الطائرة جزءا من منظومة دفاعنا الجوي، وأن تحمينا من إرهاب الصواريخ والطائرات المسيرة الروسية".

Advertisement

وكثيرا ما طلبت أوكرانيا من حلفائها الغربيين إمدادها بمقاتلات إف-16، ووافق الرئيس الأميركي جو بايدن في مايو/أيار الماضي على برامج تدريب للطيارين الأوكرانيين على هذا النوع من المقاتلات، لكنه لم يُعلن موعدا لتوريد الطائرات حتى الآن.

في المقابل، أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أمس الأربعاء أن بلاده تكثف إنتاج الطائرات المسيرة "بشكل كبير"، مشددا على أهمية هذه الطائرات في الدفاع عن بلاده ضد الهجوم العسكري الروسي.

وقال في خطابه الليلي المصور إن "الطائرات المسيرة هي العيون والحماية على خط المواجهة، وهي ضمان بأن الأشخاص لن يضطروا إلى دفع حياتهم، عندما يمكن استخدامها".